حملة القروي تنفي انسحابه وتطالب بتأجيل الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية

قال المكتب الإعلامي لحملة المرشح الرئاسي التونسي، نبيل القروي، أنّه متمسك بحقّه في خوض الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية لسنة 2019 بعد انتخابه للدور الثاني احتراما لإرادة الشعب والناخبين.

وأوضح المكتب الإعلامي لحملة القروي في بيان صحفي، أنّ الشائعات حول انسحابه من السباق الرئاسي لا أساس لها من الصحة، مضيفًا: "لكنّه يرفض الإدلاء بأي تصريحات أو حوارات لأي جهة وهو في السجن، وذلك احتجاجا على سجنه ظلمًا ولأسباب سياسية إضافة إلى انعدام تكافئ الفرص والحظوظ بينه وبين منافسه المرشح الثاني الذي يتمتع بكامل حقوقه الدستورية والانتخابية".

وذكر البيان أنه تمت مراسلة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في 30 سبتمبر الماضي، وطالب القروي، بتمكينه من إجراء حملته الانتخابية والتنقل لجميع الولايات وإجراء الحوارات مع وسائل الإعلام.

وتابع البيان: "وفي حالة عدم الاستجابة، فقد طالبنا بتأجيل الدور الثاني إلى حين انقضاء أسباب عدم تكافؤ الفرص".
 

تعليقات القراء