صلاح يحكي قصة كفاحه لتلاميذ مدرسة إنجليزية

قام محمد صلاح، جناح ليفربول الإنجليزي، بزيارة مفاجئة أمس الأربعاء، إلى إحدى مدارس المرحلة الإبتدائية في إنجلترا، حيث التقى بالتلاميذ والعاملين في تلك المدرسة.

وأثناء الزيارة قام صلاح بإلتقاط الصور التذكارية مع التلاميذ، والتوقيع على «أوتوجرافات»، وتحدث نجم ليفربول إلى الأطفال في 8 فصول مختلفة، وأجابهم عن الأسئلة المتعلقة بمسيرته المهنية في كرة القدم، ولاعبيه المفضلين، وعن طفولته، وأهمية العمل الجاد خلال فترة الدراسة.

وجاءت الزيارة جزءً من مباردة "جيران الريدز" والتي تهدف إلى دعم المجتمع المحلي، بما في ذلك المدارس المحلية.

وقدم صلاح للمدرسة قميصًا يحمل توقيعه، في الوقت التي قالت فيه المدرسة أنها تخطط لإستخدام هذه الهدية لجمع الأموال لمؤسسة أوين ماكفاي، ومن جانبها وجهت إدارة المدرسة الشكر لنجم ليفربول، مشيدين بالدور الذي لعبته زيارة اللاعب في التأثير على التلاميذ.

تعليقات القراء