مسؤول: أعمال تطوير معبد الكرنك وطريق الكباش مستمرة

قال الدكتور مصطفى الصغير، مدير عام آثار الكرنك والمشرف على مشروع طريق الكباش، إن مشروع تطوير وترميم معابد الكرنك يجرى على قدم وساق خلال الفترة الحالية، حيث تم عمل ممرات ممهدة ومنحدرات للصعود والهبوط، خاصة بأصحاب الهمم من ذوي القدرات، بجانب وضع لوحات إرشادية.

وأضاف الصغير، في تصريحات خاصة لـ«الشروق»، أن أعمال التطوير من قبل وزارة الآثار تؤهل الموقع بالكامل لذوي الاحتياجات الخاصة في مصر؛ لتسهيل حركتهم داخل الموقع الأثري بدون عقبات، موضحا أن أعمال التطوير مازالت مستمرة.

وأوضح أنه تم الانتهاء من أعمال تطوير معبد الكرنك، وإتاحته لذوي الهمم، مع مجموعة المعابد الأخرى الموجودة في الأقصر، وذلك بالتعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، موضحا أن مشروع تطوير معبد الكرنك يهدف إلى تسهيل حركة الوصول للمزارات الأثرية والسياحية بالمحافظة للزائرين.

وتابع أن المشروع سيضمن ترجمة المواد الفيلمية المعروضة في مركز الزوار بلغة الإشارة لذوي الإعاقة السمعية، وتطوير وتجهيز دورات المياه طبقا للمواصفات العالمية؛ لتتناسب مع جميع الزائرين، وبذلك سيعتبر معبد الكرنك أول موقع أثري مفتوح ممهد ومعد لاستقبال زائريه من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأشار الصغير إلى أن تطوير طريق الكباش يتم العمل عليه الآن بالتعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، لافتا إلى أن الوزارة اعتمدت 200 ألف جنيه من أعمال الحفائر، خاصة الأجزاء الشمالية منه عند نجع أبو عصبة.

 

تعليقات القراء