دار الإفتاء توضح حكم صلاة ركعتين جماعة بالمسجد بعد صلاة العشاء

ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال أحد متابعى صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك حول صلاة ركعتين جماعة بعد العشاء، جاء نصه:"ما حكم صلاة ركعتين جماعة بالمسجد بعد صلاة العشاء، تذكيرًا بسنة قيام الليل وتحفيزًا على أدائها فى البيوت؟"

وقالت دار الإفتاء:"يجوز صلاة ركعتين جماعة بعد العشاء؛ لما جاء في الصحيحين أن ابن عباس رضي الله عنهما اقتدى بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم في التهجد في بيت خالته أم المؤمنين ميمونة رضي الله عنها، واندراج ذلك تحت أصل صحيح وهو الأمر بقيام الليل".

وتابعت دار الإفتاء:"ويشترط ألَّا يكون ذلك على جهة إلزام الناس به، فإن كان على سبيل إلزام الغير وتأثيم من لم يشاركهم فيها فإن ذلك العمل يصبح مذمومًا شرعًا؛ لأن فيه إيجابًا لما لم يوجبه الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم، وشريطة أن يكون ذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة الموكول إليها القيام على الشعائر بالمساجد".

 

تعليقات القراء