كيف تعامل المشاهير مع حرائق الغابات في أستراليا؟

في خضم الأزمة التي ضربت أستراليا وحرائق الغابات المتواصلة منذ شهر سبتمبر الماضي، والتي أودت بحياة 25 شخصا وفقدان وإصابة العديد، ودمرت أكثر من 2000 منزل، ظهر العديد من مشاهد الوفاء للفنانين والمشاهير الأستراليين.

في الوقت الذي تسببت فيه الحرائق في أزمة بيئية كارثية، خاصة بعد نفوق ما يقرب من نصف مليار حيوان من بينهم حيوانات الكوالا التي تشتهر بها أستراليا، ظهرت ابنة المذيع التلفزيوني والناشط البيئي الأسترالي الراحل ستيف إروين، لتستكمل عمل والدها في إنقاذ الحيوانات من الحرائق، البالغ عددهم 90 ألفا.

• عائلة إيروين.. تواصل إنقاذ الحيوانات

الناشطة البيئية بيندي إيروين، أكملت مسيرة والدها مع أفراد أسرتها، لتلعب دورًا مهمًا في إنقاذ ما يقارب الـ90 ألف حيوان من حرائق الغابات، التي أحرقت أكثر من 12 مليون فدان.

وفي منشور لها عبر صفحتها على "إنستجرام" يحوي صورتها وفي الخلفية صورة والدها مع التماسيح، كتبت بيندي: "مع وجود الكثير من الحرائق المدمرة داخل أستراليا، فإن قلبي يؤازر الكثير من الناس والحياة البرية الذين فقدوا الكثير من الأرواح".

وتابعت بيندي: "لقد كرس والداي حياته لخدمة البرية، بمستشفى (Wild life) الخاص بنا، الذي أصبح أكثر انشغالًا الفترة الحالية بعد تدفق الحرائق بشكل كبير، ونجحنا في إنقاذ أكثر من 90 ألف حيوان مريض إثر الحرائق".

وأوضحت بيندي أن من بين الحيوانات التي تم انقاذها كان مئات الثعالب الطائرة ذات الرؤوس الرمادية (الخفافيش)، وطائر خطاف المخازن، الذي يطلق عليه اسم "عصفور الجنة"، مشيرة إلى أن المستشفى افتتح مركزًا لإعادة تأهيل السلاحف البحرية وثعبان البحر، لمواجهة الكثير من الحيوانات التي يتم إدخالها.

• نيكول كيدمان.. تتبرع لإطفاء الحرائق الريفية

أما النجمة الأسترالية الأمريكية الحائزة على جائزة الأوسكار، نيكول كيدمان، فقد قررت التبرع بمبلغ نصف مليون دولار، لخدمة إطفاء الحرائق في ريف بلادها، وأعلنت ذلك خلال حوار أطلت فيه باكية حزناً على حرائق الغابات الضخمة، في حفل توزيع جوائز "جولدن جلوب" في كاليفورنيا.

ونشرت كيدمان عبر حسابها على "إنستجرام" لائحة بروابط التبرعات لمن يريد المساهمة بإطفاء الحرائق، وأرفقتها بتعليق قائلة: "ندعم بصلواتنا كل المتضررين من الحرائق في جميع أنحاء أستراليا، وخدمات إطفاء الحرائق الريفية الذين يقومون جميعًا بعملهم ويعطون الكثير في الوقت الحالي".

• راسل كرو.. يغيب عن حفل جوائز جولدن جلوب

وغاب الفنان الأسترالي راسل كرو عن حفل توزيع جوائز "جولدن جلوب" الذي فاز فيه بجائزة أفضل ممثل عن مسلسل "الصوت الأعلى"، بسبب الحرائق التي كادت تطول منزله، لكنه أرسل رسالة للحفل قرأتها الفنانة جينيفر آنستون بالنيابة عنه، تحدث فيها كرو عن حرائق الغابات "المميتة" في أستراليا وحذر من تبعات تغير المناخ.

وفيما بعد، نشر كرو مقطع فيديو عبر حسابه بـ"تويتر"، يظهر فيه جائزة "جولدن جلوب" في الشاحنة التي يستخدمها للمساعدة في مكافحة

الممثلة الأسترالية مارجوت روبي عرضت صورا لطفولتها عبر صفحتها بـ"إنستجرام"، قائلة: "كم هي جميلة بلدنا"، مطالبة متابعيها ومعجبيها بالتبرع لمختلف الجمعيات الخيرية والمنظمات المساهمة في إطفاء الحرائق، "لإعطاء الأجيال القادمة نوع الطفولة الذي كنت محظوظة جدًا به".

 

• بينك.. تتبرع بنصف مليون دولار

وتعهدت نجمة البوب الأمريكية بينك، بتقديم نصف مليون دولار أمريكي مباشرةً لخدمات الإطفاء المحلية التي تقاتل بشدة في الخطوط الأمامية.

ونشرت المغنية تغريدة -عبر حسابها بـ"تويتر"- لمتابعينها البالغ عددهم 32 مليونا، قالت فيها: "أنا مدمرة تماما بعد مشاهدة ما يحدث في أستراليا حاليا بسبب حرائق الغابات المرعبة".

• فيبي والر تبيع بدلتها الشهيرة

وأعلنت الممثلة البريطانية فيبي والر بريدج، الفائزة بجائزة "جولدن جلوب 2020" كأفضل ممثلة تلفزيونية كوميدية، في حفل توزيع الجوائز، ليلة الأحد الماضي، أنها ستبيع بدلتها الشهيرة من دار تصميم الأزياء الراقية "Ralph & Russo Couture"، التي تبلغ قيمتها حوالي 86 ألف دولار، خلال مزاد علني، على أن تتجه نقودها إلى لخدمات إطفاء حرائق الغابات الأسترالية.

 

تعليقات القراء