الدولي للسياحة والسفر: مصر أظهرت التزاما حقيقيا نحو استعادة قطاع السياحة لعافيته

كشفت تقارير مؤسسات دولية أن الحكومة المصرية أظهرت التزامًا حقيقيًا نحو استعادة قطاع السياحة والسفر في مصر لعافيته ووضعه على رأس أولوياتها بعد الأزمة التي مر بها القطاع.

من جانبها أشادت جلوريا جيفارا، رئيسة المجلس الدولي للسياحة والسفر WTTC بجهود السياحة المصرية في إبراز أهمية القطاع عالميًا كمحرك للنمو الاقتصادي، وبما تقوم به وزيرة السياحة للنهوض بهذا القطاع وإدراكها لمدي أهميته بالنسبة للاقتصاد العالمي.

وقالت جيفارا، إن وزيرة السياحة المصرية تعي جيدًا أهمية قطاع السياحة كقطاع دافع للنمو الاقتصادي؛ وخلق فرص العمل؛ وتنمية المجتمع"، وذلك في تغريدة على الموقع الرسمي للمجلس الدولى للسياحة والسفر بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

جاء ذلك تعقيبًا على نشر الحوار المصور الذي أجرته وزيرة السياحة مع أرني فايسمان رئيس تحرير مجلة ترافيل ويكلي السياحية الأمريكية خلال مشاركتها في فعاليات الدورة الـ ١٩ للقمة الدولية للمجلس الدولى للسياحة والسفر ‪ الذي عُقد مؤخرًا في مدينة إشبيلية بإسبانيا والذي حصلت خلاله وزيرة السياحة على جائزة "الريادة الدولية في السياحة" من المجلس الدولي للسياحة والسفر، تقديرًا لجهودها في تعزيز قطاع السياحة المصري ليكون أكثر صلابة وقدرة على تحمل الصدمات‬
وكانت هذه هي المرة الأولى التي تحصل دولة أو وزير من منطقة الشرق الأوسط على تلك الجائزة من المجلس الدولى للسياحة والسفر WTTC.

وكان المجلس الدولي السياحة والسفر قد نشر تقريرًا عن السياحة في عدد من الدول المختلفة، استعرض خلاله نتائح البحث الجديد الذي أجراه المجلس لعام ٢٠١٨ وقارن خلاله بين قطاع السفر والسياحة في 185 دولة، وأظهر البحث أن السياحة في مصر شهدت طفرة وانتعاشه هائلة في عام 2018، حيث أصبحت أسرع الدول نمواً في شمال إفريقيا بنسبة نمو 16.5٪ وهو أربع أضعاف متوسط النمو العالمي البالغ 3.9 ٪.

تعليقات القراء