رئيس وكالة الفضاء: إطلاق قمر صناعى مصرى أفريقى لقياس التغيرات المناخية

استعرض خبراء وكالة الفضاء المصرية خلال الزيارة البرلمانية التى نظمتها لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، خطة عمل برنامج الفضاء المصرى الطموح.

 

وكشف الدكتور محمد القوصى، الرئيس التنفيذى لوكالة الفضاء المصرية، عن الاستعدادات لإطلاق قمر صناعى لقياس المتغيرات المناخية "التنمية الأفريقي" بمشاركة 7 دول أفريقية مع مصر فى منها غانا ونيجيريا وكينيا والسودان، وسيتم عقد اجتماع لاحق لترتيب الأمور المتعلقة بالقمر، وأبدت عدد آخر من الدول الأفريقية رغبتها فى الانضمام.

 

وقال القوصى، للوفد البرلمانى، إن القمر الصناعى من شأنه المساهمة فى مراقبة التغيرات المناخية بالقارة السمراء.

 

وفى سياق متصل، لفت الرئيس التنفيذى لوكالة الفضاء المصرية إلى أن مصر ستستضيف وكاله الفضاء الأفريقية، وذلك بمقر مدينة الفضاء.

 

وضم الوفد البرلمانى للجنة التعليم والبحث العلمى، كلا من النائب هانى أباظة وكيل لجنة التعليم والنائبة ماجدة بكرى وكيله اللجنة، والنائبة ليلى أبو إسماعيل أمين السر، والنائبة هالة أبو على والنائبة ماجدة نصر، والنائبة منى عبد العاطى والنائب عمرو دوير.

 

وتهدف وكالة الفضاء المصرية إلى استحداث ونقل علوم وتكنولوجيا الفضاء وتوطينها وتطويرها وامتلاك القدرات الذاتية لبناء الأقمار الصناعية وإطلاقها من الأراضى المصرية بما يخدم استراتيجية الدولة فى مجالات التنمية، وتحقيق الأمن القومى.

 

و نص القانون رقم (3) لسنة 2018 بإنشاء وكالة الفضاء المصرية على أن تُنشأ هيئة عامة اقتصادية تسمى "وكالة الفضاء المصرية"، تكون لها الشخصية الاعتبارية، وتتبع رئيس الجمهورية، وتتمتع بالاستقلال الفنى والمالى والإدارى.

 

وتتكون موارد ومصادر تمويل الوكالة، وفقا لمشروع القانون، من عدة نقاط رئيسية فى مقدمتها الاعتمادات التى تخصصها لها الدولة، القروض والمنح التى تعقد لصالح الوكالة من خلال الأجهزة المعنية بالدولة، الهيئات والتبرعات والإعانات التى يقبلها مجلس إدارة الوكالة، مقابل الأعمال والخدمات التى تؤديها الوكالة، عائد استثمار أموال الوكالة

 

تعليقات القراء