"التأمين الصحي الشامل " يستقبل أول حالة لطفل بمستشفى النصر لإجراء عملية قسطرة قلبية عاجلة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، استقبال أول حالة لطفل بمستشفى النصر التخصصي للأطفال التابعة لمنظومة التأمين الصحى الشامل الجديد، وذلك لإجراء عملية قسطرة قلبية عاجلة، خلال اليوم الأول من أيام عيد الأضحى المبارك.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الطفل "تميم أحمد جمال"، والذي لم يتجاوز عمره الـ٣ أيام، قد ولد بمستشفى بورفؤاد، وتم تشخيصه بالإصابة بعيب خلقي بالقلب وصعوبة بالتنفس وزرقة، وتطلبت حالته النقل لمستشفى النصر التخصصي للأطفال التابعة لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديد ببورسعيد لإجراء عملية قسطرة بالقلب.

وأشار إلى أنه تم نقل الطفل من خلال سيارة إسعاف مجهزة وتابع حالته فريق طبي كامل، وتم عمل كافة الإجراءات والفحوصات والأشعة اللازمة له، تمهيدًا لإجراء عملية القسطرة القلبية، والتي تمت بنجاح خلال اليوم الأول من أيام عيد الأضحى المبارك، ولأول مرة في مستشفيات القناة، من خلال منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد.

وأكد "مجاهد" أنه تم متابعة الطفل منذ دخوله غرفة العمليات، وحتى انتهاء الجراحة بنجاح، وجار متابعته والفريق الطبي المعالج للاطمئنان على حالته الصحية، كما قدم والدا الطفل تميم أحمد جمال الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي، على منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، والتي ساهمت في إنقاذ حياة طفلهم بإجراءات غير مُعقدة مكنتهم من الحصول على الخدمة بشكل راقي.

ولفت مجاهد إلى استمرار العمل بمستشفيات التأمين الصحي الشامل الجديد ببورسعيد، خلال أيام عيد الأضحى المبارك، ورفع درجة الاستعداد للقصوى بالمستشفيات والوحدات والمراكز التابعة للمنظومة، تأهبًا لاستقبال حالات الطوارئ خلال أيام الاحتفال.

تعليقات القراء