مبدعون من 13 دولة شاركوا في فعاليات مختبر السرديات خلال 2019

أكد مؤسس ومدير مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية منير عتيبة أن المختبر نظم 91 فعالية خلال عام 2019 ما بين ندوات لمناقشة الأعمال الإبداعية والنقدية وأمسيات القراءات القصصية وورش العمل والمؤتمرات واللقاءات المفتوحة مع المبدعين الكبار والشباب.

وشارك في هذه الفعاليات أكثر من 400 مبدع وناقد، وذلك من خلال الفعاليات الثلاث للمختبر وهي: مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية ومختبر السرديات في بيت السناري ومختبر السرديات للفتية ببيت السناري، إضافة إلى المشاركة في معرض كتاب مكتبة الإسكندرية.

وقال عتيبة أن المبدعين والنقاد الذين شاركوا في فعاليات المختبر خلال عام2019 من داخل مصر من 11 محافظة هي: الإسكندرية والقاهرة والغربية وأسوان والإسماعيلية والدقهلية والبحيرة ودمياط والسويس والفيوم وبورسعيد، ومن خارج مصر من 12 دولة هي: العراق والبحرين ولبنان والسعودية وسوريا واليمن وفرنسا والكويت والجزائر والإمارات وبولندا وأسبانيا.
وأضاف أنه تم خلال العام تنظيم مؤتمرين أولهما "مصر المبدعة" للعام الخامس على التوالي بالتعاون مع لجنة القصة بالمجلس الأعلى للثقافة، ونوقشت فيه أعمال مبدعين من الفيوم والسويس وبورسعيد، ومؤتمر "سيدات السرد السكندري" حيث نوقشت أعمال عشرين مبدعة سكندرية. وتم تنظيم 25 ورشة عمل، و15 أمسية قراءات قصصية، و4 لقاءات مفتوحة مع مبدعين من أجيال مختلفة، و46 ندوة لمناقشة أعمال إبداعية ونقدية ومحاضرات في موضوعات تخص السرد.

وبمناسبة مرور عشر سنوات على تأسيس مختبر السرديات، قدم عتيبة الشكر لأعضاء المختبر ونقاد ومبدعي الإسكندرية، ولكل النقاد والمبدعين الذين شاركوا في فعاليات المختبر والإعلاميين الذين يدعمون أنشطة المختبر باقتناع ومحبة.

كما قدم الشكر لإدارة مكتبة الإسكندرية، ممثلة في مديرها الدكتور مصطفي الفقي، والدكتور سامح فوزي رئيس قطاع الإعلام والاتصال، والدكتورة شيماء الشريف مدير إدارة القاعات ومبادرات الحوار، وممدوح مبروك من وحدة مبادرات الحوار، لما يقدمونه من جهد يساعد على تنظيم المختبر لفعالياته بشكل مشرف.

تعليقات القراء