مصطفى وزيري: معرض كنوز توت عنخ آمون ينتقل إلى لندن الشهر المقبل

قال الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار المصرية، إن معرض كنوز الفرعون الذهبى الملك توت عنخ آمون، الذى اختتم بالعاصمة الفرنسية باريس بعد أن استقبل مليون و400 ألف زائر، سينتقل إلى العاصمة البريطانية لندن.

وقال وزيري -لوكالة الأنباء الألمانية "د.ب.أ"، اليوم الثلاثاء- "إن معرض توت عنخ آمون سيفتتح للزوار بالعاصمة البريطانية لندن، في شهر نوفمبر المقبل الذى يوافق مرور 97 عاما على قيام المستكشف البريطاني هوارد كارتر، باكتشاف مقبرته وكنوزه بمنطقة وادي الملوك غرب مدينة الأقصر في الرابع من نوفمبر عام 1922".

وذكر أن المعرض يضم 150 قطعة أثرية من مقتنيات الملك الشاب من بينها عدد من تماثيل الاوشابتي المذهب والصناديق الخشبية والآواني الكانوبية وتمثال الكا الخشبي المذهب وآواني من الألباستر.

وتعد لندن هي المحطة الثالثة من محطات معرض "توت عنخ آمون.. كنوز الفرعون الذهبي" وذلك بعد أن كانت المحطة الأولى للمعرض هي مدينة لوس أنجليس بالولايات المتحدة الأمريكية، فيما كانت العاصمة الفرنسية باريس هي المحطة الثانية، وذلك ضمن جولة لبعض مقتنيات كنوز الملك توت عنخ آمون، في عدد من بلدان العالم قبل عرضها في مكان عرضها الدائم بالمتحف المصري الكبير والذي سيفتتح عام 2020، وذلك بالتزامن مع اقتراب الذكرى المئوية لاكتشاف مقبرة وكنوز الفرعون الذهبي
 

تعليقات القراء