عمران والاقتصاد الخربان

 

  • قد لايعرف الرأى العام اسماء كثير من المسئولين الذين يتحكمون فى ادارة العديد من الهيئات المالية والاقتصادية والتى تؤثر قرارتهم على حياة ومعيشة المواطن بشكل مباشر وغير مباشر بل تؤثر على اقتصاد الوطن والمؤشرات الرئيسية للاقتصاد..
  • ومن بين هؤلاء الدكتور محمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية والذى تولى قبل ذلك رئاسة البورصة والحق بها خسائر فادحة ومصائب عديدة وبدلا من الاطاحة به بعيدا عن آى منصب مالى اواقتصادى حساس اسندت له رئاسة هيئة الرقابة المالية وهى ضمن الهيئات المستقلة التى نص عليها الدستور ولاتخضع لرقابة مجلس النواب للاسف الشديد..
  • ومافعلة محمد عمران بالبورصة خلال رئاستة لها فعلة بهيئة الرقابة المالية واصبح الحاكم بامرة داخل الهيئة يديرة وفقا لرغباتة وبعيدا عن القانون بل انه وضع نفسه فوق القانون واغتصب سلطات تشريعية لمجلس النواب..
  • ولم يكتفى الدكتور محمد عمران بذلك بل رفض تنفيذ احكام قضائية نهائية لطرح بعض الشركات فى البورصة ومنح نفسه كل السلطات والصلاحيات بل منح نفسه راتبا شهريا 95 الف جنية متجاوزا الحد الاقصى للاجور ونائبة خالد النشار 85 الف جنية..
  • وجميع شكاوى واستغاثات اصحاب الشركات لم يستمع اليها واصر على موقفة واسلوب ادارتة لهيئة الرقابة المالية التى لا تخضع لاى رقابة واطلق عليها هيئة التخريب المالية فى عهد عمران..
  • واستمرار الدكتور محمد عمران فى منصبة كرئيس لهيئة الرقابة المالية بعيدا عن اى محاسبة او رقابة يعنى مزيد من الخسائر المالية والاقتصادية للعديد من الشركات المصرية وايضا للمتعاملين فى البورصة.
  • ممايجعلنا نسـأل هو محمد عمران ابن مين فى مصر؟

 

تعليقات القراء