تطوير منظومة الصحة

مساء الخيرات .... اسمحو لى الحوار جيد وجاد بعيدا عن الاشخاص فكل يؤدى وفقما يراه الاصح والصحيح وهذا هو بيت الداء .. المنظومه الصحيه هى اسهل منظومه يمكن اصلاحها اذا ما قورنت بالتعليم مثلا او بالاقتصاد .. ولكن ليس وفقا لرؤيه كل منا وانما بوجود عقل مفكر مخطط كالمجلس الاعلى للصحه ويلتزم كل تنفيذى بتنفيذ ما خطط له وفقا لاولويات معينه محدده يضعها المجلس لا تتغير بتغيير الاشخاص وقد كانت هناك محاولات واجتهادات فى زمن د. النبوى المهندس ٦١/٦٧ وزمن د. اسماعيل سلام ٩٧/٢٠٠٢ ولكن سرعان ما تغيرت واختلفت الرؤى وتلاشت المبادرات وانا ارى الاولويات كالتالى ؛ ١ الاهتمام بالعنصر البشرى بيئة وراتب وحمايه وتعليم وتدريب وتوزيع ٢.. الاهتمام بصحة الريف الذى يمثل اكثر من ٦٥٪؜ من الخالات وتفعيل دور الوحدات الصحيه والمستشفيات التكامليه والمستشفيات القرويه بالقرى .. ٣.. الاهتمام بالرعايه الصحية الاوليه وتفعيلها والاهتمام بتجهيز واعداد طبيب الاسره مع وضع كادر خاص لهم ٤.. تقوية وتمويل التامين الصحى القديم الذى يخدم حوالى ٦٠٪؜ من السكان الان حتى يصل اليهم جميعا التامين الشامل ٥... الاهتمام بالدواء وصناعته وتسعيرته واستخدامه فاكثر من ٤٢٪؜ من الانفاق على الصحة هو انفاق على الدواء ... ٦.. عدم المبالغة فى الانفاق على منشأت جديده ولاسيما فى مشروع التامين الصحى الشامل كما حدث فى بورسعيد لان المبالغ التى انفقت فى بورسعيد تعد كبيره جدا مقارنه بحجم وعدد سكان المحافظة وعدم وجود عمق ريفى لها ومن الافضل استغلال المنشات الموجوده مع تطويرها والاهتمام بتجهيزها بعيدا عن مظاهر الرفاهيه والابداع المعمارى والتكلفه المستشفيات اهم ما فيها نظافة ومكافحة عدوى وتجهيز وعنصر بشرى وليس الرخام والزجاج البلاك اوت ... التامين الصحى القديم دعمه والاتمام به لتقديم خدمه افضل ضروره الان لحين تغطية مصر بالتامين الشامل ... استراتيجيه توضع ويستمر عليها من يتولى تنفيذها. هنا فقط لن نشخصن الامور ولن يرتبط النجاح والاخفاق باشخاص ولكن بخطة .. تحياتى

 

تعليقات القراء