«مشاهدات ساخنه»

​ ​ لماذا لا توجد برامج خاصة بالرجال على قنوات التلفزيون؟ ولماذا تقتصر البرامج على المرأة ومشاكلها وقضاياها ​ واهتماماتها؟​ ​ هل لأن الرجال في مجتمعنا العربي هم أساس كل مشكلة ؟ ​ ​ أم لأن اهتمامهم بوسائل الإعلام وما تقدمة لا يذكر ؟ ​ هل فكر القائمين على وضع خريطة البرامج بالاهتمام بالرجل ووضع برامج خصيصا له وهل فكر مذيعي التوك شو كما يتم استضافه عشرات من النساء المهمشات والمعنفات وغيرهن​ تقديم نموذج لرجال تعرضوا ​ لخيانة امرأة أو غدر أو النصب أو حرموا ​ من رؤية أطفالهم؟ ​ ​ ​ فمن المؤكد أن ​ اغلبيه المشاكل تكون ​ من نصيب المرأة المغدور بها ​ والتي تتعرض لشتى أنواع العنف المادي والمعنوي ​ لكن هذا لا يمنع من وجود بعض الرجال يحتاجون من يستمع لهم ويعبر عنهم . البرامج التي تستضيف النساء لغة الحوار بها لغة عنيفة​ بها كثير من العداء​ وعدم الحياد أو الموضوعية حتى في أدق التفاصيل ​ والتي تحتاج للتعقل والحل لا يتم ذلك بشكل طبيعي وكأن الحياة يمكن أن تستوي بأحد الطرفين دون الأخر وكأن جميع المشاكل ستحل​ لمجرد رد العنف للرجل من خلال التحقير منه ومن شأنه واتهامه بأبشع التهم . البرامج الذكورية على خريطة الإعلام لا تذكر والرجل عنصر غائب عن الاهتمام الاعلامى. ​ حتي البرامج التي​ خاطبت الرجل وصنعت خصيصا له ما هي إلا أيضا عنف موجه ضده خرجت بلا هدف سوى الاستخفاف . ​ أستخفت بمشاعرهما واحتياجاتهما الحقيقة فساعدت على تفكيك الأسرة وزيادة حاله الاستنفار بين الرجل والمرأة . اهتمت بالمرأة ليس حبا فيها لكن لإن مشاكلها هي الاكثر سخونه ... للحصول علي نسب مشاهده عالية ...

 

تعليقات القراء